الاخبار

    الدار العراقية للأزياء تحتفل بتخرج دورة جديدة من طلبة مركز التدريب

       
    27 مشاهدة   |   2 تقييم
    تحديث   28/07/2018 1:57 صباحا

    أقيم في الدار العراقية للأزياء، و باشراف مديرها العام عقيل ابراهيم المندلاوي، حفلا متميزا احتفاء بتخرج طلبة الدورة ١٢ لمركز التدريب" التابع للدار، وذلك في السادس والعشرين من الشهر الحالي وعلى قاعة الجواهري في الدار.

     
    حضر الحفل مدير عام دائرة الفنون التشكيلية الدكتور شفيق المهدي وعضو مجلس محافظة بغداد المهندس محمد الربيعي وعدد من المثقفين والفنانين والمهتمين واﻹعلاميين وممثلي منظمات المجتمع المدني، بالاضافة لعدد من مدراء أقسام الدار وموظفيها. وكانت هناك تغطية إعلامية واسعة.


    تخلل الحفل عزف مقطوعات موسيقية ل"فرقة حب"، ثم القى الدكتور شفيق المهدي كلمة خص فيها الدار بأنها ستبقى واحدة من علامات بغداد الكبرى رغم تعرضها لسلسلة من المصاعب, ولكن وجودها واستمرار نجاحها ضرورة لمجتمع متحضر يؤمن بالثقافة والفن والجمال. واشاد المهدي بالجهود المبذولة من قبل مدير عام الدار وكادرها الكفوء لإستعادة نشاط الدار وتألقها المعهود.

     


    ثم إزدان الحفل بعرض أزياء "حلم عاشق"، اخراج الكيروكراف محمود رجب, الذي يظهر حلم المتدربات وهو يتحقق بيوم تخرجهن وهو ارتداء عارضات الدار لأزياء صممتها ونفذتها اناملهن ليتجسد بعرض جميل يصفق له الحضور اعجابا.

     


    من الجدير بالذكر ان حفل التخرج هو ثمرة جهد كادر "مركز التدريب" المبدع ومديرته المصممة شروق الخزعلي، وشغف واصرار المتدربات على تتويج تعلمهن بأزياء جديرة بعرض في الدار العراقية للأزياء

     

     

    إذ تطلبت التصاميم المنفذة مهارات في التصميم والتطريز والخياطة والرسم على القماش واكسسوار ملائم للزي لتحمل من ايقونات السحر والجمال مايسر النظر , وقد وزع مدير عام الدار العراقية الشهادات التقديرية لعدد من المبدعين الذين ساهموا في نجاح الحفل.

     

     

    يذكر أن مركز التدريب الذي تأسس عام ٢٠١٥ مستمر باقامة دورات في فن تصميم وتنفيذ الازياء، بالاضافة لدورات في الاكسسوار والمشغولات اليدوية،ودورات لتدريب الراغبين بالعمل كعارضين وعارضات أزياء.

     




    © حقوق النشر محفوظة لدار الازياء العراقية 2016
    3:45