الدار العراقية للازياء تزهو في مهرجان المحبة والسلام
31/05/2019
برعاية الدار العراقية للازياء واشراف مديرها العام عقيل ابراهيم المندلاوي اقامت اللجنة التحضيرية برئاسة هلال العبيدي لمهرجان لقاء الاشقاء للهوايات والحرف المتنوعة امسية رمضانية تحت شعار "رمضان يجمعنا على المحبة والسلام" مساء الخميس ٣٠/٥/٢٠١٩ على قاعة الجواهري في مبنى الدار.

برعاية الدار العراقية للازياء واشراف مديرها العام عقيل ابراهيم المندلاوي اقامت اللجنة التحضيرية برئاسة هلال العبيدي لمهرجان لقاء الاشقاء للهوايات والحرف المتنوعة امسية رمضانية تحت شعار "رمضان يجمعنا على المحبة والسلام" مساء الخميس ٣٠/٥/٢٠١٩ على قاعة الجواهري في مبنى الدار.

 

في البدء اعتلى المنصه الدكتور محمد القريشي لتقديم فقرات المهرجان والوقوف لقراءة سورة الفاتحة على ارواح الاكرم منّا جميعاً وقدم قصائد تغنت بحب العراق وبغداد قال فيها: (حبيبتي انتِ يابغداد معذرةً قد لاتطاوعني في وصفك الجملُ)

 

وتحدث عن مسيرة الدار وضرورة توثيق ماوصلت اليه منذ ان تسنمها مديرها العام عقيل المندلاوي الذي اسهم في اعادتها الى ماكانت عليه سابقاً في الابداع والتفوق والتألق والتي تعبر عن شخصية العراق تاريخ وحضارة.

 

 

بعدها القت اللجنة التحضيرية للامسية كلمة باللغة الانكليزية تتضمن مفردات عن الازياء وفضائل شهر رمضان وتمّ تقديم عرض متميز للازياء من الفلكلور الشعبي العراقي لرئيسة منظمه نيم تُلة للمصممة زهرة زنگنة قدمت خلالها(١٣) زي بتصاميم كردية متنوعة من شمالنا الحبيب حملت دلالات ثقافية تُعنى بالاصالة والحضارة والتراث.

 


بعدها قُدِم عرض ازياء اخر لمسؤول شعبة الخياطة والتفصيل في الدار العراقية للازياء احمد العدواني التي احتوت على تصاميم مشغولة بتطريزات واعمال فنية غاية في الروعة والجمال. تخلل الحفل عروض مسرحية فنية تراثية مستوحاة من الواقع العراقي وعروض اخرى تعبر عن مكونات المجتمع وعرض للسدارة البغدادية.

 


وبدوره اكد المندلاوي اثناء المهرجان على دعمه للطاقات المبدعة وفتح باب الدار امامهم لتقديم منجزهم الفني وان يشد على ايديهم في صقل مواهبهم لجميع الهوايات الفنية الثقافية وهو يحمل طموحاته الثقافية النظرة والمتفائلة لغدٍ مشرق.

 


تكلل المهرجان بحضور نخبة متميزة من الشخصيات الثقافية والفنية والمهتمين بفنون الازياء ومنهم نائب رئيس اتحاد الادباء حسين الجاف والقاضي فارس الجبوري وعدد من منظمات المجتمع المدني وسيدات اعمال العراق والاعلاميين والوكالات الاخبارية والفضائيات التي غطت الحدث وعلى هامش المهرجان تم نصب معرضاً للازياء والاكسسوارات والاعمال اليدوية والفنية قبل بدء الامسية عند مدخل القاعة لاكثر من عشرين مشارك ومشاركة.